العراق - احتجاجات دموية متجددة والبرلمان يناقش قانون انتخاب بعيد عن تمثيل الأحزاب: مطلب للمحتجين

25.11.2019

دخلت المظاهرات الاحتجاجية في بغداد وتسع محافظات عراقية جنوبية يوم الإثنين 25 / 11 / 2019 شهرها الثاني على التوالي، وسط اضطرابات أمنية وسقوط العشرات من الضحايا.

وذكر شهود عيان، لوكالة الأنباء الألمانية (د ب أ)، أن محافظات البصرة والناصرية وكربلاء "شهدت ليلة دامية جديدة بعدما استخدمت القوات الأمنية الرصاص الحي والغازات المسيلة للدموع لصد المتظاهرين الذين غصت بهم الشوارع".

وأوضح الشهود أن المتظاهرين "أضرموا النار في العشرات من الإطارات للحد من حركة العجلات العسكرية ولمنع انتظام الموظفين في الدوام الرسمي".

وأشار الشهود إلى أن "المتظاهرين ينتشرون في الشوارع منذ ساعات الصباح الأولى وسيطروا على عدد من الجسور والشوارع الرئيسية في محافظات البصرة والناصرية وكربلاء، وسط استمرار المطاردات مع قوات الأمن التي تحاول تفريقهم".

ويناقش البرلمان العراقي مشروع قانون الانتخابات في العراق وقانون تشكيل مفوضية جديدة للانتخابات تكون بعيدة عن تمثيل الأحزاب الرئيسية في إدارتها. ويعد الأمران من أهم مطالب المتظاهرين، وذلك من أجل إصلاح النظام السياسي. د ب أ

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة
إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.