بعد هجمات باريس فوز تاريخي لليمين المتطرف في انتخابات فرنسا الإقليمية حيث حصل على نحو 28% من الأصوات

08.12.2015

يتصدر حزب الجبهة الوطنية اليميني المتطرف في فرنسا نتائج الجولة الأولى من الانتخابات الإقليمية، حيث حصل على 28 في المائة من الأصوات، بحسبما أظهرت الاستقراءات الأولية للنتائج والتى أذاعتها وسائل إعلام فرنسية.

ودُعي الأحد 6 ديسمبر كانون الأول 2015 نحو 44,6 مليون ناخب فرنسي للإدلاء بإصواتهم في الدور الأول من انتخابات المناطق التي جرت وسط أجواء صدمة الفرنسيين جراء الإعتداءات الإرهابية التي شهدتها باريس منتصف الشهر الماضي، وخلفت 130 قتيلا ومئات الجرحى. وجرى الاقتراع وسط إجراءات أمنية مشددة ودوريات لشرطيين وجنود مسلحين حول مراكز التصويت خصوصا في العاصمة، في ظل حالة الطوارئ. أ ف ب

 

 

هجمات باريس مساء الجمعة الثالث عشر من نوفمبر 2015

فرنسا مصدومة بعد ليلة دامية وهجمات إرهابية غير مسبوقة

 

 Reuters/K. Pempel

تجاوُز إرهاب تنظيم "داعش" العراق وسوريا إلى فرنسا وأوروبا

ارتسام سيناريو هجوم "الدولة الإسلامية" على الأراضي الأوروبية

 

قراءة تحليلية في فكر محمد أركون الدين والنص والحقيقة

المؤرّخ الجزائري محمد أركون حول كتابه "تاريخ الإسلام والمسلمون في فرنسا"

محمد أركون: الوعي التاريخي مفقود في ثقافتنا العربية المعاصرة

 

 Knaus/Riad Sattouf

"عربي المستقبل" قصة ساخرة مصورة لرسام الكاريكاتير السوري رياض سطوف

تجسيد لحالة الرعب الشعبية في زمن الدكتاتوريات العربية

 

 picture-alliance/dpa

المسلمون في فرنسا - كتاب: هل أنتم شارلي؟

اضطرار دائم لتبرئة الإسلام من اعتداءات مرتكبة باسمه

 

 AFP/Getty Images/V. Hach

فرنسا بعد الهجوم على صحيفة "شارلي إيبدو" الساخرة في باريس

هل تتكاتف فرنسا مع مسلميها أم تضعهم تحت الاشتباه العام؟

 

 wikipedia

البحث عن أسباب هجمات باريس

ظلال الماضي وإرث فرنسا الاستعماري

 

 Reuters

رد فعل فرنسا على تنظيم "داعش" ومطالبة المسلمين بالنأي بأنفسهم عن إرهابه

دعوة حقيقية إلى صحوة المسلمين ضد الإرهاب أم طريقة لإركاعهم؟

 

 Reuters

المواجهة بين المجتمع الدولي وتنظيم الدولة الإسلامية في العراق وسوريا

"بدل الأسلحة يجب إرسال قوات دولية لحماية المدنيين من داعش"

 

 dpa

حظر البرقع في فرنسا وتأثيره على المسلمات المحجبات في ألمانيا

حظر النقاب في فرنسا...إقصاء للمحجبات الفاعلات في أوروبا

 

إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.