بمناسبة مرور 60 سنة على استقدام العمالة الوافدة إلى ألمانيا بعد دمار الحرب العالمية الثانية، ميركل تشيد بدور العمال الأجانب في المعجزة الاقتصادية الألمانية

08.12.2015

وكانت أن جمهورية ألمانيا الاتحادية أبرمت مع إيطاليا الاتفاقية الأولى لاستقدام العمالة وتوظيفها في عام 1955، وتبعها بعد ذلك اتفاقيات أخرى مشابهة مع إسبانيا واليونان وتركيا على سبيل المثال.

وأشادت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل بدور العمالة الوافدة في المعجزة الاقتصادية الألمانية إثر الدمار الذي تعرضت له بعد الحرب العالمية الثانية. وقالت ميركل الإثنين (السابع من كانون الأول/ ديسمبر 2015) في خطاب العاصمة برلين خلال الاحتفال بالذكرى الستين لإبرام أول اتفاقية لاستقدام العمالة وتوظيفها مع إيطاليا: "خالص الشكر لكل الذي فعلتموه لبلدنا".

وأضافت المستشارة ميركل أن العمالة الوافدة من الخارج لم تساعد في نمو الاقتصاد فحسب، بل تعاونت أيضا في العمل على المعجزة الاقتصادية، التي شهدتها ألمانيا. كلام ميركل جاء في احتفالية بمكتب المستشارية هذه المناسبة، شارك فيها نحو 150 ضيفا يشملون مهاجرين من جنسيات متعددة.

وبالنظر إلى دمج المهاجرين، أقرت ميركل بوجود بعض "أوجه القصور". وأشارت إلى أنه كان من الصعب للغاية الاعتراف بالجنسية المزدوجة بالنسبة لحزبها المسيحي الديمقراطي والحزب المسيحي الاجتماعي بولاية بافاريا، اللذين يكونان ما يسمى بالاتحاد المسيحي بزعامتها. واستدركت قائلة: "يتعين علينا أن نكون منفتحين".

ومن جانبها أشارت مفوضة الحكومة الألمانية للهجرة وشؤون الاندماج أيدان أوزوجوز، الألمانية ذات الأصول التركية، إلى أن حكومة بلادها "ارتكبت خطأ" فيما يتعلق بدمج المهاجرين الأوائل، او العمالة الوافدة. وقالت أوزوجوز: "إنه أحد أكبر أوجه القصور لفترة ما بعد الحرب، لأننا لم نعتمد حينها على دورات تعلم اللغة أو تقديم مشورات للمهاجرين أو على سياسة دمج واعية". د ب أ

 

 

 dpa/Thorsten Jander

التنوع الثقافي في ألمانيا - بينار أتالاي مذيعة من أصل تركي في التلفزيون الألماني

التعددية الثقافية حقيقة واقعة منذ أمد طويل في ألمانيا

 

 dpa/picture-alliance

مآلات اختزال الشباب المسلم في أصلهم الثقافي وهويتهم الدينية في ألمانيا

كونك مسلماً لا يتنافى مع كونك ألمانياً!

 

 dpa

دعوة إلى نقاش العنصرية المؤسساتية والتهميش الاجتماعي ضد المهاجرين في ألمانيا

العنصرية عنصرية ولو كانت بحسن نية

 

 Cretanforever

دور التبادل الثقافي في الاندماج - الفن التركي في ألمانيا

"القارئ العربي" مغناطيس الأنظار...فن تركي في ألمانيا

 

 David Ausserhofer

مؤتمر الإسلام للشباب (مؤتمر الشباب المسلم) في ألمانيا

صوت للشباب المسلم في دوائر صناعة القرار الألماني

 

 picture-alliance/dpa

التمييز ضد المعلمين ذوي الأصول المهاجرة في المدارس الألمانية

العنصرية في صورتيها السافرة والمتوارية في ألمانيا

 

 picture-alliance/dpa

قرار السويسريين في استفتاء شعبي الحد من الهجرة إلى سويسرا

السويسريون في مواجهة العالم

 

 picture-alliance/ZB

حوار مع الخبيرة نايكا فوروتان حول مؤتمر الإسلام في ألمانيا

"خطوة فاصلة على طريق مساواة المسلمين قانونيا في الحقوق الدينية"

 

إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.