تركيا تحيي ذكرى مرور عام على الانقلاب الفاشل...ديمقراطية منقوصة خير من ديكتاتورية العسكر

15.07.2017

تحيي تركيا اليوم السبت (15 تموز/يوليو 2017) ذكرى مرور عام واحد منذ أن حاول فصيل فى الجيش الانقلاب على الرئيس رجب طيب إردوغان مما أدى إلى شن الحكومة حملة ضد المتورطين في هذه المحاولة وهي حملة لاتزال جارية حتى اليوم.

وتحيي الحكومة هذه الذكرى بسلسلة من الفعاليات، بما فيها ثلاث كلمات من إردوغان فى اسطنبول وأنقرة. و هناك مراسم في البرلمان، الذي تعرض للهجوم ليلة الانقلاب.

وقد أسفرت الأحداث عن مقتل مئات الأشخاص، من بينهم مدنيون خروجوا إلى الشوارع لمواجهة الانقلابيين. وعقب محاولة الانقلاب، فرضت الحكومة حالة طوارئ واسعة النطاق.

يذكر أن أكثر من 50 ألف شخص فى السجون للاشتباه فى صلتهم بفتح الله غولن الحليف السابق لإردوغان الذى تتهمه الحكومة بتدبير الانقلاب. ونفى رجل الدين المقيم في الولايات المتحدة التهم الموجهة إليه.

كما قامت الحكومة بإقالة أكثر من 142 ألف شخص من العاملين في الحكومة والجيش باستخدام مراسيم طارئة. كما تم الاستيلاء على شركات خاصة. (د ب أ)

إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.