تونس - فوز أستاذ القانون قيس سعيد وقطب الإعلام نبيل القروي في الجولة الأولى من انتخابات الرئاسة

17.09.2019

قالت هيئة الانتخابات المستقلة في تونس اليوم الثلاثاء 17 / 09 / 2019 إن أستاذ القانون قيس سعيد وقطب الإعلام نبيل القروي المحتجز بتهمة غسل الأموال فازا في الجولة الأولى من انتخابات الرئاسة التي أجريت يوم الأحد. وحصل سعيد على 18.4 بالمئة من الأصوات بينما جاء القروي في المركز الثاني بنسبة 15.6 بالمئة. 

ويخوض المرشحان دوراً ثانياً يُحدد تاريخه من قبل الهيئة بعد انتهاء آجال الطعون والإعلان عن النتائج بصفة نهائية.

وجاء مرشح حزب حركة النهضة الاسلامية عبد الفتاح مورو في المركز الثالث بحصوله على 12.9 بالمئة من إجمالي الأصوات وحل وزير الدفاع عبد الكريم الزبيدي في المركز الرابع بـ 10.73 بالمئة وخلفه رئيس الحكومة يوسف الشاهد بـ 7.3 بالمئة.

وأصدرت حركة النهضة الاسلامية بيان تهنئة للمرشحين الرئاسيين "متمنية أن تدور الجولة الثانية في نفس المناخات الايجابية التي عرفها الدور الأول".

ويتعين انتخاب رئيس جديد لتونس في آجال لا تتجاوز الفترة المحددة في الدستور للرئيس المؤقت وهي 90 يوما بدءا من استلامه مهامه.

وكان رئيس البرلمان محمد الناصر استلم منصب الرئيس إثر وفاة الرئيس الراحل الباجي قايد السبسي يوم 25 تموز/يوليو الماضي 2019 قبل نهاية عهدته الرئاسية التي بدأت في 2014. د ب أ ، رويترز
 

 

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة
إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.