موقع إلكتروني لمكافحة إنكار الهولوكوست -محرقة اليهود الجماعية النازية- أطلقته منظمة اليونيسكو

20.11.2018

الصورة في مركز العاصمة الألمانية برلين - النصب التذكاري لقتلى يهود أوروبا. أعلنت منظمة اليونيسكو عن إطلاق المؤتمر العالمي اليهودي الإثنين 19 / 11 / 2018 في باريس بدعم من اليونيسكو، موقعا إلكترونيا مخصصا لمكافحة "رسائل إنكار" الإبادة الجماعية لليهود المتداولة على شبكات التواصل الاجتماعي: بحضور رئيس المؤتمر اليهودي العالمي رونالد لاودر، والمديرة العامة لليونيسكو أودريه أزولاي.

وأفاد بيان بعنوان "المحرقة: الحقائق" أن هذا الموقع هو "أداة تفاعلية على الإنترنت مخصصة لمواجهة رسائل الإنكار والقصص المزورة عن المحرقة". وأعلنت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونيسكو) ومقرها باريس أن "الأمر يتعلق بالرد على تصاعد الكراهية والتضليل عبر الإنترنت". ويعرض الموقع وثائق وشهادات حول المحرقة.

ويعتبر تخصيص دروس حول المحرقة، ومنع الإبادات الجماعية ومكافحة معاداة السامية من خلال التعليم من أولويات اليونيسكو. ويأتي إطلاق الموقع في أعقاب اجتماع حول مكافحة معاداة السامية من خلال التعليم نظمته اليونيسكو في أيلول/سبتمبر 2018 أثناء اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.

وكانت "ليلة الكريستال"، عندما ارتكب النازيون تجاوزات ضد اليهود في ألمانيا في 9 تشرين الثاني/نوفمبر 1938، نذيرا للمحرقة. وما زالت معاداة السامية منتشرة في العديد من الدول. وفي فرنسا، ارتفع عدد التعديات المرتبطة بمعاداة السامية بنسبة 69% خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2018. أ ف ب

وهنا رابط الموقع 

 

 

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة
إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.