العراق ينبغي ألا يكون ساحة حرب بين إيران وأمريكا - عراقيون: ضرورة النأي بالعراق عن صراعات الخارج

14.01.2020

أكد رئيس حكومة تصريف الأعمال في العراق عادل عبد المهدي رئيس وزراء إقليم كردستان مسرور بارزاني يوم السبت 11 / 01 / 2020 أهمية النأي بالعراق عن الصراعات الخارجية.

وشدد عبد المهدي وبارزاني، خلال مباحثات في إربيل يوم السبت تناولت المستجدات في العراق والمنطقة والعلاقات بين الجانبين، على ضرورة أن تكون للبلاد علاقات متوازنة مع الجميع.

وقال عبد المهدي، في اجتماع مع بارزاني عقده في إربيل: "هناك أساس جيد للتفاهم ولحل المشاكل بين إقليم كردستان والحكومة الاتحادية، وثمة فرصة لحل المشاكل كافة، وبما يصب في مصلحة العراقيين جميعاً".

 

 

من جانبه، أكد بارزاني على ضرورة حسم جميع المشاكل العالقة بين إقليم كردستان والحكومة الاتحادية عبر تطبيق الاتفاقات المبرمة بين الجانبين، قائلا إن "تنفيذ ذلك يحتاج إلى قرار وإرادة حازمة وجدية ليتم البت في جميع القضايا الخلافية".

وأشار الى أن" تنظيم داعش لا يزال يشكل تهديداً جدياً على العراق"، داعياً الى "زيادة التنسيق بين الجانبين بمساعدة التحالف الدولي". يشار إلى أن عبد المهدي وصل السبت إلى إربيل على رأس وفد ضم وزراء ومسشارين اقتصاديين وعسكريين. د ب أ

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة
إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.