سوريا - سيناريوهات مصير الأسد بعد قانون قيصر الذي يحاسب نظامه على انتهاكات حقوق الإنسان

20.06.2020

واشنطن تفرض عقوبات على الأسد وزوجته وعشرات المرتبطين بالنظام السوري مع دخول "قانون قيصر" الذي هزّ اقتصاد سوريا حتى قبل بدء تطبيقه، حيّز التنفيذ.

يسعى قانون قيصر الذي أقرّه الكونغرس العام الماضي 2019 بدعم من الحزبين الجمهوري والديموقراطي، إلى منع تطبيع بقاء الأسد دون محاسبة على انتهاكات حقوق الإنسان التي ارتكبها نظامه.

ويستمد "قانون قيصر" اسمه من مصوّر سابق في الجيش السوري خاطر بالفرار عام 2014 من البلاد وبحوزته 55 ألف صورة لأعمال وحشية مرتكبة في سجون الأسد.

من جانب آخر فإن قانون قيصر والعقوبات على نظام الأسد من شأنها أن تزيد معاناة السوريين داخل سوريا. 

الولايات المتحدة فرضت عقوبات على أنظمة مختلفة في العالم. فكيف كانت نتيجة هذه العقوبات؟

مصير الأسد قد يكون في أحد هذه السيناريوهات بعد قانون قيصر - شاهد الفيديو:

 

 

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة