فاطمة من أصول مغربية تشرح بلهجتها العربية المغاربية الخليطة بالفرنسية الصعوبات اليومية التي تواجهها امرأة ترتدي الحجاب تعيش في ‫بلجيكا

06.12.2015

فاطمة - من أصول مغربية وتعيش في منطقة مولنبيك ببروكسل- تشرح بلهجتها العربية المغاربية الخليطة بالفرنسية الصعوبات اليومية التي تواجها امرأة ترتدي الحجاب تعيش في بلجيكا.

شاهد الفيديو أقل من نصف دقيقة

 

 

 

ما هي الصعوبات اليومية التي تواجها امرأة ترتدي الحجاب تعيش في ...

ما هي الصعوبات اليومية التي تواجها امرأة ترتدي الحجاب تعيش في #بلجيكا؟ فاطمة - من أصول مغربية وتعيش في منطقة #مولنبيك ببروكسل- تشرح لنا.

Posted by ‎DW (عربية)‎ on Mittwoch, 18. November 2015

 

 

 

اقرأ على موقع قنطرة

 

 Maya Alleruzzo/AP

كتاب منى الطحاوي - "الحجاب وغشاء البكارة"

 

"الشرق الأوسط في حاجة إلى ثورة جنسية"

 

 picture-alliance/dpa/D. Gerlach

حوار مع المعلمة المسلمة في ألمانيا فريشتا لودين

 

ارتداء الحجاب من عدمه حق شخصي

 

 

 wikipedia

الحجاب الإسلامي في زمن الكولونيالية

 

حين يجبر الاستعمار المسلمات على خلع الحجاب بدعوى التحرر!

 

 picture-alliance/JokerFoto: picture-alliance/Joker

السماح للمعلمات المسلمات رسميا بارتداء الحجاب في المدارس الألمانية

 

هوَس ألمانيا "المسيحية" بقطعة قماش نسائية إسلامية

 

 

 dpa/pictue-alliance

مؤتمر الإسلام للشباب الألماني

 

الشباب أكثر انفتاحا على الحجاب من الكبار في ألمانيا

 

 picture-alliance/dpa

كتاب "لا ينضج المرء إلا في الحياة الدنيا" للكاتبة الألمانية التركية أمل زين العابدين

أمل زين العابدين: الحجاب ليس مقياسا للإيمان

 

 Abdullah Hamidaddin

الحجاب ومعاني القوة والإغراء في السياق التاريخي وعبر العصور

"العالم الذي تحكمه النساء سيرتدي فيه الرجال الحجاب"

 

نساء مسلمات يتابعن بتاريخ 30 / 10 / 2012 إحدى الفعاليات في جامعة مونستر الألمانية. Foto: dpa/picture-alliance

الاندماج في ألمانيا

"المهاجر في ألمانيا تخطّى طور المراهقة إلى مرحلة الرشد"

 

الجدل حول حجاب المرأة المسلمة في ألمانيا

الجدل حول حجاب المرأة المسلمة في ألمانيا

 

ألمانيا...حظر الحجاب لا يحرر النساء المسلمات

 

 أطفال الشمس .  حقوق النشر Dalila Dalléas Bouzar

حوار مع الفنانة التشكيلية دليلة دالياس بوزار

3

إزاحة الحجاب عن الصدمة الجماعية للحرب الأهلية الجزائرية

 

إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.