الإيرانية شيرين أول مسلمة حائزة على نوبل تدين تصدير إيران العنف إلى سوريا واليمن والعراق ولبنان وتعتذر للشعوب العربية

13.08.2015

أدانت الناشطة الحقوقية الإيرانية والحائزة على جائزة نوبل للسلام شيرين عبادي ما تقوم بها الحكومة الإيرانية من تصدير لأعمال العنف في المنطقة العربية وكشفت في برنامج حوار مع الصحفي اليمني أحمد الزرقة سلسلة من الانتهاكات التي ترتكبها الحكومة الإيرانية وقمع الحريات المدنية. كما عبرت عن اعتذارها للشعوب التي تصر إيران على التدخل في سياستها الداخلية وبينها اليمن وقالت إن المواطنين الإيرانيين غير سعداء بتصرفات الحكومة. وفي الحوار تحدثت السيدة عبادي عن أبرز ما تعرضت له شخصيا من مصادرة لممتلكاتها ومنظماتها الحقوقية واعتقال للعاملين معها وغيرهم من المدنيين. وقالت: "عندما تظاهر الناس ضد نظام بشار الأسد صرحت الحكومة الإيرانية بمنتهى الوضوح أمام العالم أن بشار الأسد هو خط أحمر لدى إيران، وأنها لن تسمح بإسقاط نظامه، وذهب عدد من كبار قادة الجيش إلى سوريا وقاموا بصرف النقود والأسلحة لمساعدة الأسد".

وقالت شيرين عبادي: "أحد الاختلافات والمشكلات التي يعاني منها المواطن الإيراني هي السياسة الخارجية للحكومة الإيرانية، الإيرانيون يريدون أن يحسنوا من أوضاعهم، ولكن ليس من خلال دفع أموال طائلة لأغراض استعمارية أو حتى للتدخل في شؤون الدول الأخرى ... السؤال هو لماذا على الجنود أن يذهبوا إلى سوريا ويُقتلوا هناك؟ لماذا نشتري الأسلحة لنظام بشار الأسد؟ وبالنسبة لليمن.. فعندما نتمعن في حالها اليمن هم في الواقع يرسلون الأسلحة إليها في الحقيقة لقد سمعت انهم بالفعل يرسلون الاسلحة والمال، وحدث قبل عامين أنه تم إيقاف أربع سفن في افريقيا بعد أن اكتشفوا أنها كانت محملة بالسلاح، واتضح فيما بعد بأنها أرسلت إلى السنغال لمؤازرتها في صراعاتها هناك، ومن الواضح أن الإيرانيين يرسلون الأموال للخارج ويا ليتهم قاموا بصرفها على أشياء قيمة، أو أشياء نافعة لمساعدة الدول الأخرى، لكن المشكلة أنه يستخدم لشراء الأسلحة.

وأضافت الناشطة الحقوقية الإيرانية والقاضية السابقة: "الحكومة في إيران كانت تهتف دائما بشعار الموت لإسرائيل، وظلت تكرر هذا الشعار في كل فرصة أتيحت لها، ولكن دعنا لا نغفل هذا الشيء المهم، وهو أن العداوة مع أمريكا وإسرائيل لا تمنح الحكومة شرعية، فالنظام يمكن أن يعادي الولايات المتحدة ولكن في الداخل توجد سياسات خارجية خاطئة، ومثال على ذلك انظروا الى شمال كوريا، هم في عداوة مع أمريكا، وتظن أن هذه الدولة بالفعل دولة ديمقراطية ، لا لا بالطبع لا، وإيران هي شبيه لكوريا أيضا يتشابهان في ذلك ... والعداوة مع أمريكا هي فقط مبررات لهذه الحكومة، عليها أن تكون ديمقراطية وتحترم قوانين الإنسان لتكون شرعية". شاهد كامل الحوار من المصدر: قناة بلقيس ، أو اقرأه على موقع يمن بريس

 

متمردون حوثيون شيعة في صنعاء بتاريخ 21 / 09 / 2014 .  Foto: AFP/Getty images

سياسة طهران في اليمن والعراق – مكونات شيعية خارج الجمهورية الإسلامية

2

القلق العربي من "ذراع إيران الطويلة"

سيطرة الحوثيين على صنعاء...ثورة مضادة وأجندة خارجية؟تجربة حوار يمنية ضد العنف السياسي والإقصاء الأيديولوجيمبدأ ولاية الفقيه بين المفاهيم الشيعية والتجربة الخمينيةالرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي وتحدي تربيع الدائرة!

مظاهرات ضد سيطرة الحوثيين على الحكم في اليمن الصورة رويترز

اليمن بعد سيطرة الحوثيين على السلطة 

1

فخ الاستقطاب الإقليمي والطائفي...طموحات حوثية تهدد حلم الدولة الديمقراطية

سياسة طهران في اليمن والعراق: القلق العربي من "ذراع إيران الطويلة"سيطرة الحوثيين على صنعاء...ثورة مضادة وأجندة خارجية؟الصحافي سعيد الصوفي من صنعاء: تجربة حوار يمنية ضد العنف السياسي والإقصاء الأيديولوجيالمحللة السياسية بيرغيت سفينسون حول الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي وتحدي تربيع الدائرة!الخبيرة اليمنية-السويسرية إلهام مانع: "معضلات اليمن تتجاوز المرأة لتصل إلى الإنسان وواقعه"

مواطن خلال فرائته لصحيفة في اليمن

مواقف اليمنيين في ألمانيا وأراؤهم حول حرب اليمن

صراع بين هستيريا السيطرة ومشروع الدولة المدنية اليمنية

مخرجة الأفلام اليمنية سارة إسحاق: "الربيع العربي خلع الأعشاب الضارة ولم يقتلعها من الجذور"عميدة شُعلان الخبيرة اليمنية في آثار شبه الجزيرة العربية: المعالم الأثرية اليمنية...ضحية الحروب والإهمال وعبث الإنسانفخ الاستقطاب الإقليمي والطائفي...طموحات حوثية تهدد حلم الدولة الديمقراطيةالمحلل السياسي آدم بارون: "هجوم التحالف في اليمن من شأنه زلزلة أركان المنطقة برمتها"الباحثة اليمنية-السويسرية إلهام مانع: "الطائفية ليست محرك الضربات الجوية السعودية في اليمن"

 privat

قمع المدونين وأحكام الإعدام في حق النشطاء السياسيين في إيران

2

اصطياد طهران لنشطاء شبكات التواصل الاجتماعي في إيران

الصحفي الألماني البارز شتيفان بوخن: الإعدام في إيران...ردع تام ورعب من شبح تقويض النظامالكاتب الإيراني أمير حسن جهل تن: ''البلطجة''...أجندة نظام الملاليالصحفي الألماني ماركوس ميشائيلسن: الصحفيون في إيران بين مطرقة الاعتقال وشبح الإبعادالرقابة في إيران: قصص وأعمال درامية تحت مقص الرقابة الإيرانية

  ISNA

تغيير السياسة الإنجابية العائلية في إيران الشيعية نحو مزيد من معدلات الولادة

سياسة التكاثر الإيرانية...طموحات هيمنوية أم حقوق مشروعة؟

شابات وشبان...حب دون زواج وعيش تحت سقف واحد في إيرانتسونامي الإلحاد واللادينية في جمهورية إيران الإسلاميةإيران من الداخل...الشعب يرفض إسلام الملالي

  أسامة بن لادن (يمين) والخميني (يسار)

العلاقة بين جمهورية إيران الإسلامية وتنظيم القاعدة

19

إيران والقاعدة...ثوابت العداء وتحالفات الأضداد

إيران...لاعب فاعل في العراك السوري وشريك في البطش الأسدي"داعش والأسد واحد"..."لا سلام مع الأسد والقاعدة"مقتل ابن لادن – بداية نهاية القاعدة أم موجة إرهاب جديدة؟

 وصول آية الله الخميني إلى إيران في الأول من فبراير/ شباط 1979. Foto: © Getty Images/Afp/Gabriel Duval

حوار مع الخبير في الشؤون الإيرانية باهمان نيروماند

"الكل صدّق أن الخميني جاعل من إيران جنة الله على الأرض"

الخبير باهمان نيروماند: الطريق إلى طهران- كفاح النظام الإيراني لبقاء الأسدحوار مع الشاعر الإيراني سعيد: "حميت تديُّني من جمهورية إيران الإسلامية"الخبير باهمان نيروماند: التهديدات العسكرية الأميركية لإيران حبل النجاة الذي ينتظره نظام الملاليملف خاص: آية الله الخميني قصص وأعمال درامية تحت مقص الرقابة الإيرانية

الرقابة في إيران

قصص وأعمال درامية تحت مقص الرقابة الإيرانية

لماذا هُزم الأصوليون في ايران؟إيران من الداخل...الشعب يرفض إسلام الملاليصراع الملالي.....صراع النفط والسكر!

إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.